أرامكو السعودية: صامدة أمام الأزمات والكوارث العالمية

- برعاية -

في هذا التوقيت الصعب الذي يشهده العالم كله بسبب جائحة كورونا وما يترتب عليها من تذبذب في الاقتصاد العالمي، لم تتوقف المصائب عند ذلك الحد لتأتي سفينة إيفر جيفين وتجنح في قناة السويس لتعطل أحد أهم الممرات الملاحية في العالم وتتسبب في خسائر تقدر بالمليارات في التجارة العالمية وزيادة أسعار النفط بنسبة 6% في أقل من 48 ساعة من توقف حركة السفن في القناة.

على الرغم أن هذا الحدث يعد كارثة عالمية إلا أنه على الصعيد الآخر تسبب فى ارتفاع نسب أرباح شركات النفط العالمية و التي تعتبر أهمها شركة أرامكو السعودية. 

ومن هنا اتجه أكبر رجال أعمال الوطن العربي إلى ضخ مبالغ كبيرة للاستثمار في أسهم شركة أرامكو للاستفادة من تلك الأزمة لصالحهم. 

ومع ذلك لم تزد أزمة قناة السويس شركة أرامكو  من الشعر إلا بيتا لأنها بالفعل أكبر شركة في العالم من حيث القيمة السوقية حيث بلغ إجمالي أرباح أرامكو خلال عام 2018م 111مليار دولار أي ما يعادل أرباح شركة أبل وغوغل وإكسون موبيل مجتمعة.

وفي عام 2019 طرحت الشركة حوالي 1.5% من أسهمها للتداول العام، ومع انتهاء فترة الاكتتاب أصبح اكتتاب أرامكو، أكبر طرح أولي عام في التاريخ، حيث جمع أكثر من 25.6 مليار دولار أمريكي، مُتجاوزًا الرقم القياسي المُسجّل في عام 2014 

و مع ارتفاع أسهم الشركة بنسبة 10%في نهاية عام 2019  وصلت قيمة شركة أرامكو إلى تريليوني دولار أمريكي، ما جعلها أوّل شركة في التاريخ تكسر هذا الحاجز.

لذلك تعتبر شركة أرامكو هي الملاذ الآمن للجميع في استثمار أموالهم بعيدا عن تقلبات البورصة خصوصا الايام المقبلة لأن اسهم الشركة وصلت الى القمة السابقة لها للمرة الثانية، كما يتوقع الخبراء أن تتعدى هذه القمة ايضا خلال الشهور القليلة المقبلة.

إذا كنت تحتفظ بالسهم فـ لتستمر في الإحتفاظ به وإذا كنت تنوي شراءه فـ لتقم الآن ولا تُضع الفرصة.

هل تريد فتح حساب للتداول؟

هل لديك اقامة سارية في احدي دول الخليج؟

قم بإرسال بياناتك، لفتح حساب تداول :

Advertisements