إليك 5 خطوات للاستثمار الناجح في العملات الرقمية

Advertisements

مع التطور الهائل في سوق الاستثمار بشتي أنواعه، برز بوضوح استثمار العملات الرقمية لذلك أصبحت منذ 2020 من أهم أسهم الاسثتمارات في العالم.

من المهم البدأ في الاستثمار الأن وعدم الانتظار خاصة بأن الانتظار له توابع كبيرة مثل ارتفاع سعر السهم.

ما العائد لي في حالة شراء أسهم؟

رأينا جميعا تخبط الحال وانقلابه رأساً علي عقب منذ نهاية عام 2019 وظهور جائحة كورونا والتي لم تترك دولة في العالم ولم تمر عليها، بجانب تأثيرها المرضي الكبير فإنه كان لها تأثير إقتصادي كبير علي جميع أنواع القطاعات سواء الحكومية أو الخاصة، ومنها تم خفض مستوي الأجور في العديد من الشركات لذلك قام العديد بالبحث عن مصدر دخل أخر كالاستثمار في العملات الرقمية

عليك إعادة استثمار الأرباح، لا تصرف الاموال وتفرح بالمكسب بل اغتنم الفرصة واربح المزيد

هل من الممكن أن يعود لي الدولار مثلاُ عشرة دولارات؟ بالظبط هذا ما ستجده في الاستثمار خاصة بالعملات الرقمية ستضمن لك مستقبل أمن!

في الآونة الأخيرة بدأ العديد من الأشخاص الاستثمار في العملات الرقمية، وأهمها عملة البيتكوين لأن هذه العملات المشفرة تجاوزت الأصول الأخرى في السوق خلال عام 2020 ، حيث حققت أداءً قويًا في العام الماضي وحتى هذا العام.

1- إجراء البحث اللازم

أول نصيحة يقدمها الخبراء للمستثمرين هي تجنب الاستثمار الأعمى. قبل التفكير في الاستثمار في العملات الرقمية، يجب على المستثمرين إجراء البحوث اللازمة والتحقق من جميع الموارد التي تحتوي على المعلومات حول هذه العملات.

يتحدث الكثير من الناس عن العملات الرقمية على وسائل التواصل الاجتماعي ، لكن هذه المناقشات لا تجعل الشخص خبيرًا في العملات الرقمية، لأن المستثمرين يحتاجون إلى معلومات مبنية على البيانات لاتخاذ قرارات ذكية.

من المهم أيضًا استشارة خبير يتمتع بخبرة استثمارية واسعة في مجال الأصول الرقمية. يجب على المستثمر التأكد من حصوله على المشورة من الشخص المناسب وألا يكون مدفوعًا بالحماس لتحقيق الثراء بسرعة.

قبل البدأ تأكد أنك شجاعاً وإن أحسنت في تصرفاتك في تلك الخطوة من الثبات علي مشاعرك المتزنة، لا تخف من وجود منافس لك بل تشجع بانشاء منافسين اخرين.

2- إجراء عمليات التداول بناءً على البيانات

يميل معظم المستثمرين إلى الاستثمار في الأصول التي يعتقدون أنها ستنجح ، أي أنهم يعتمدون على أساليب الاستثمار الخاصة بهم ، لكن هذه الطريقة غير صحيحة ، لأن البيانات هي الطريقة الوحيدة لاتخاذ قرارات الاستثمار ، لذلك المهم هو التأكد من ذلك تستند عمليات واستثمارات المستثمرين التجارية إلى بيانات قابلة للقياس ، وليس فقط على أساس الآراء الشخصية.

3- تحييد المشاعر عن الاستثمار

يتطلب الاستثمار التزاما طويل الأمد ، لذلك من المهم ألا يتأثر المستثمرون بالتقلبات قصيرة المدى وألا يقوموا بأي استثمار بسبب الحماس أو الرغبة في اغتنام الفرص التي يتحدث عنها الآخرون. تحكم في العواطف بدلاً من ترك العواطف تؤثر على قرارات الاستثمار.

4- فهم القيم السوقية

يمكن التنبؤ بإمكانيات النمو لأي استثمار من خلال قيمته السوقية ، ولا علاقة له بانخفاض أو ارتفاع قيمة الأصل ، بل بإمكانية نموه ، لذلك يحتاج المستثمرون الراغبون في الاستثمار في العملة الرقمية إلى تحليل سوقه القيمة فهم مستوى مخاطر الاستثمار وإمكانات نموه ومدى تأثره بالتغيرات الاقتصادية.

5- وضع استراتيجية للاستثمار

الاستثمار يتطلب الاستثمار في العملات المشفرة استراتيجية واستعدادًا للالتزام بتحقيق أهداف طويلة الأجل. بالنسبة للمستثمرين ، بالإضافة إلى تحديد أهدافهم الاستثمارية ، يمكن أن تساعد صياغة استراتيجيات الاستثمار في اتخاذ قرارات أكثر استنارة.

مع الانتشار الواسع للعملات الرقمية في الوقت الحالي تشجع وخد أول خطوة نحو الثراء واستثمر بها ولا تدفع الشكوك تدخل لقلبك.

سجل بياناتك التالية لفتح حساب تداول حقيقي:

Advertisements