افضل سهم للاستثمار السريع

ضل سهم للاستثمار القصير خلال عملية التداول في البورصة سواء كان من خلال المضاربة أو الاستثمار حيث إنه يكون دائما من أكثر الطرق الفعالة والمثالية من أجل تحقيق أفضل وأكبر ربحاً في وقتاً أسرع.

ولكن عندما تختار بين الأفضل للعروض المتاحة، فنجد العديد من الأفراد يكونون في حيرة كبيرة 
ويقفوا عاجزين عن اتخاذ القرار المناسب لهم مما يتردد السؤال في أذهانهم بشكل دائما عن 
افضل سهم للاستثمار القصير، ولكن من خلال مقالنا هذا سوف نوضح إليكم الآن الطريقة السليمة
في أختيار الأفضل بين الأسهم و نساعدك على اختيار وتحديد الوجهة السليمة في إستثمار الأسهم.

هل تعلم ما الفرق بين الاستثمار والمضاربة بالاسهم؟

عندما تقوم بشراء افضل سهم للاستثمار القصير بالبورصة، فإنه يتنوع الغرض ما بين الاستثمار أو المضاربة.

علماً أن المضاربة هي تكون شراء الأسهم إلى وقتاً قصيراً ثم يتم بيعها من أجل تحقيق الربح من خلال هامش الزيادة للسعر الخاص بالسهم أو من خلال فرق السعر الخاص بالشراء والبيع، كما أن هذه العملية تنطوي على عدة مخاطر ولكنها تقل بشكل كبير في حالة إذا تمت بشكلاً عملياً بناء على التحليل الفني والرسوم البيانية.

خطوات اختيار افضل سهم للاستثمار القصير

في الواقع أن أفضل القطاعات التي تشهد نمو كبير للغاية، هما قطاع التكنولوجيا وقطاع الاغذية، فهذه القطاعات يحققوا اضخم الأرباح من خلال الشركات الخاصة بهم بالإضافة إلى نموها السريع حيث نوضحها لكم الآن من أجل شراء افضل سهم للاستثمار القصير وهي تتمثل فى الآتي:

اولاً: قطاع الأغذية

يمكنك شراء هذه الأسهم الكترونياً، حيث أن الاستثمار من خلال قطاع الأغذية يكون استثمار أمن ومضمون في تحقيق الأرباح بشكل سريع وضخم بالإضافة إلى أنه يجنبك شبح الخسارة بشكل تام، على سبيل المثال شركة ماكدونالدزذات العلامة التجارية الشهيرة لمطاعم الوجبات السريعة، حيث تتعدد فروعها في كل بلاد العالم مما يرفع من قيمة أسهمها بشكل مستمر وبنسب عالية جداً.

عندما تشتري سهم في ماكدونالدز، فأنت هكذا تشارك بشركة تزيد قيمتها المالية عن 125 مليار دولار.

ثانياً: قطاع التكنولوجيا

كما أن النمو في قطاع التكنولوجيا والانترنت يفوق بدرجة عالية للغاية عن أي توقعات، حيث خلال الفترة الأخيرة بدء المستثمرين يتوجهون إلى شراء الأسهم الأمريكية لشركات التكنولوجيا الصغيرة التي يتوقع لها النجاح الكبير إلى أن أصبح شركات كبرى فيما بعد.

والبعض الآخر يمنح ثقته إلى الشركات الضخمة بمجال الكمبيوتر وتكنولوجيا المعلومات، مثل:

  • شركات مايكروسوفت.
  • فيس بوك.
  • جوجل.
  • شركة أبل.
  • شركة أمازون. 

فهي شهدت العديد من الارتفاع فقد وصلت بالعام السابق إلى 40%.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً