السندات الدولارية للبنان تهوي مع اتساع نطاق الاحتجاجات

تشهد العاصمة بيروت حالياً احتجاجات ومظاهرات كبيرة على النخبة الحاكمة اعتراضاً على السياسات الحالية في البلاد بوصفها ملطخة بالفساد والمحسوبية، وهو بالطبع ما أثر على حركة سعر العملة والسندات اللبنانية.

وانخفضت السندات السيادية في لبنان لعام 2025 بنحو 5.7% أي بمقدار 1.34 سنتاً ليتم التداول عند 65.5 سنت، بحسب بيانات تريدويب، وبذلك وصلت خسائر السندات منذ بداية الاحتججات إلى حوالي 4 سنتات.

من المتوقع أن تزداد الاحتجاجات التي تمر بها لبنان خاصةً مع الدعوة للدخول في إضراب مفتوح  بسبب الأزمة الاقتصادية في التي تشهدها البلاد، وهو ما يزيد التوقعات باحتمال انخفاض السندات الحكومية أكثر مما هي عليه الآن.

أما في حال وصول مجلس الوزراء إلى خطة إصلاح للأزمة الحالية فسوف تنتعش حركة السندات الدولارية للبنان مرة أخرى وتصل إلى ما كانت عليه قبل الانخفاض.

Advertisements