عاجل | اليوان الرقمي الصيني يكسر هيمنة الدولار الأمريكي ويفوق نجاح اليورو والين

Advertisements

العملات الرقمية مستقبل الاستثمارات والتداول فيها أكثر ربحاً وأمناً


من المعروف أن الصين من أكبر الدول المصدرة في العالم، كما أنها أكبر اقتصاد صناعي في العالم.
بالتأكيد عندما تصدر حكومة الصين عملة وطنية رقمية ستكون من أقوي العملات في العالم، وهذا ما حدث بالفعل بعد إصدار اليوان الصيني.

التداول في العملات الرقمية بقيمة 250 دولار فقط!!

في البداية قرأت كثيراً عن التداول والاستثمار في العملات الرقمية، ثم بدأت التداول من خلال حساب تجريبي دون دفع أي أموال أو رسوم.
لم أستطيع الانتظار أكثر من ذلك، فتحت حساب تداول من خلال شركة وساطة بإدخال البيانات (الاسم- رقم الهاتف- البريد الإلكتروني) ثم إيداع الأموال (وكان أقل مبلغ للايداع 50 دولار) لبدء التداول.
فى أول سنتين في تداول العملات الرقمية كانت الأرباح متذبذبة بين مكسب وخسارة، لكن لم أفكر في الرجوع عن التداول أو حتى زيادة الأموال.
استمريت في التداول لمدة خمس سنين وتضاعفت أموالي عشرة أضعافها، ثم بدأت مشروعي الخاص وحياتي أصبحت أفضل.

بسبب استمرار الطلب واندفاع المستثمرين للتداول في العملات الرقمية، قامت الصين بإصدار عملة رقمية وطنية (اليوان الصيني).
حقق اليوان نجاحاً هائلاً بين العملات العالمية خلال عشر سنوات، وذلك بسبب ازدهار الاقتصاد الصيني.
زيادة الاستثمار الأجنبي في الأسواق الصينية يساهم في ازدهار ونمو استخدام اليوان، وذلك ليصبح اليوان في المركز الثالث من احتياطي دول العالم من النقد الأجنبي بعد الدولار واليورو خلال عشر سنوات فقط!!
شهد اليوان ارتفاعاً لأعلى مستوى في 16 شهر فقط مقابل الدولار قبل أيام بدعم بيانات صينية حول التعافي الاقتصادي بعد إجراءات عزل بسبب جائحة كورونا بينما هبط الدولار الأمريكي مع تحسن الإقبال على المخاطرة.

بعد تقلب الدولار.. اليوان عملة احتياط دولية آمنة

وصف المسؤولون اليوان الرقمي بأنه عملة مستقبلية من شأنها أن تجعل شراء الأشياء أكثر بساطة وأماناً.
كما قرر صندوق النقد الدولي قبول اليوان الصيني كمركز خامس عملة للاحتياطيات الدولية، وذلك إلى جانب (الدولار، والين، واليورو، والجنيه الإسترليني) خاصة أن التعاملات التجارية للصين ضخمة جداً حتى لا يكاد يخلو أي سوق عالمي من المنتجات الصينية.
ارتفع حجم الاستثمار الأجنبي المباشر الذي تدفق على الصين والمستخدم فعلياً بعد إصدار اليوان الصيني، بنسبة 18.7% على أساس سنوي، ليصل إلى 84.13 مليار يوان (بنحو 12.3 مليار دولار أمريكي )، وذلك بحسب وزارة التجارة الصينية.

يستمر صعود وارتفاع اليوان سواء ارتفع أو هبط الدولار، وذلك بسبب النشاط الاقتصادي الصيني.
كما أن التداول والاستثمار في اليوان آمن جداً، لأنه يتبع الحكومة الصينية وهذا يضمن لك بقائه واستمراره وعدم التلاعب بقيمته.

يمكنك التداول والاستثمار الآن من خلال شركات وساطة ومن خلال صناديق الاستثمار النقدي، وفي كل الأحوال هناك خدمة عملاء متاحة 24 ساعة لخدمتك ومساعدتك لإتمام التداولات.

سجل بياناتك التالية لفتح حساب تداول حقيقي: