ماهو البنك الذهبي E-Gold؟

Advertisements

في عام 1996، تم تصميم نظام دفع إلكتروني باستخدام الذهب يسمى E-Gold، بدلا من استخدام العملات النقدية، معظم المستثمرين ورجال الأعمال قاموا باستخدام عملات الذهب بدلا من استخدام العملات النقدية، وأدى ذلك إلى تغيير العالم حيث ظهرت العملات الالكترونية وتطورت أنظمة الدفع وتدفق الأموال.

 كان هذا النظام يناسب الجميع على مستوى الاقتصاد العالمي، وقام  مؤسسو شركة E-Gold مرحلة جديدة من تاريخ تسييل الذهب.  كانت الفكرة بسيطة، سيقوم الناس باستخدام العملات الإلكترونية إذا تم توفيرها بالذهب. حيث يتم تحويل الأموال المستلمة على الحساب الإلكتروني  بالذهب الافتراضي.  كما يوفر نظام الدفع فرصة لإعادة الأموال إلى الحساب بواسطة عملات ثمينة أخرى، مثل الفضية والبلاتينية.

 انتقلت E-Gold بالفعل من مجرد فكرة إلى خدمة عالمية  تديرها الشركة الأمريكية Gold and Silver Reserve Inc. وبلغ حجم مبيعاتها في اليوم الواحد أكثر من 1500000 دولار. ويمكن تحويل اي عملة الى ذهب أو العكس في أي مكان في العالم، وتميز الحساب الذهبي بأنه لا يتأثر بالتغيرات في سوق العملات النقدية.

 التزمت الشركة بالدفاع عن أموال العملاء ضد الدعاوى القضائية للأطراف الأخرى. حيث كان يتم تسجيل الذهب الإلكتروني بشكل قانوني في الولايات المتحدة.  كما انجذب العملاء إلى الذهب الإلكتروني من خلال سياسة إخفاء الهوية الخاصة بالمشاركين في النظام، حيث انه لا يتحقق من البيانات الشخصية.

من المثير للاهتمام أن النظام كان غير مرتبط بعملة معينة واستخدم المعادن السائلة فقط. كما أعطى الفرصة لأي شخص بفتح حساب مجانًا. كان  نظامًا بسيطًا وعمليًا يمكن من خلاله التحكم في تدفق الأموال، والبدء في جذب اهتمام الأشخاص الذين يرغبون في تحقيق المكاسب.

وفي 2005 تم اختراق النظام بهدف سرقة الأموال من حسابات المستخدمين.  كما تعرض موقع E-Gold لهجمات أدت لفشل النظام بالكامل، وتوقفت خدمة الذهب الإلكتروني عن عملها لعدة ساعات. وبعد عدة اختراقات فقد الكثير من الأشخاص حساباتهم. أصبحت  E-Gold غير موثوقة، وتم تجميد الحسابات البنكية للشركة من الحكومة، وخضعت للتحقيق.  كما تحدثت وسائل الإعلام عن كل ذلك مما تسبب في موقف سلبي من الجمهور وواجهت الشركة عقبات هائلة من المجتمع والدولة.  

 ثم اتخذت المحكمة  قرارًا بإلغاء الإجراءات المتعلقة بتجميد حسابات Gold & Silver Reserve، Inc، نظرًا لعدم وجود دليل اتهامي على نظام E-Gold في أعمال انتهاك القانون.  

وفي عام 2008 أقرت الشركة  بارتكاب جرائم غسيل الأموال وتحويل الأموال غير المشروعة. حيث اعترف كل من شركة E-Gold وشركة Gold & Silver Reserve Inc التابعة لها بالذنب في التآمر للانخراط في غسيل الأموال والتآمر لتشغيل أموال غير مرخصة.